نتيجة مباراة ميلان ونابولي اليوم 06-03-2022 في الدوري الايطالي

قمة على صفيح ساخن Napoli أمام صاحب التاريخ AC Milan في ليلة كروية, نتيجة مباراة ميلان ونابولي اليوم في الجولة الثامنة والعشرين من دوري الدرجة الأولى الإيطالي والتي تأتيكم في تمام الساعة الحادية عشر إلا ربع مساء بتوقيت مكة المكرمة، على ملعب دييجو أرماندو مارادونا.

ميلان ونابولي يرفعان شعارا واحدا في موقعة الليلة

مباراة الصدارة كما أطلقت عليها الصحافة الإيطالية بين نابولي وميلان، فمن يحسم نقاط الفوز اليوم سينفرد بالصدارة خاصة أن إنتر ميلان استغل خوضه لافتتاحية الجولة الثامنة والعشرين من بطولة الدوري الإيطالي واعتلى الصدارة، برصيد 58 نقطة بفارق نقطة واحدة عن ثنائي موقعة الليلة المثيرة على ملعب دييجو أرماندو مارادونا.

برشلونة يمنح هدية ثمينة لنابولي

أصبح تركيز فريق نابولي منصبا على بطولة الدوري المغربي بعد أن ودع بطولة الدوري الأوروبي على يد برشلونة والهزيمة بالأربعة في لقاء الإياب على ملعبه ووسط جماهيره، وبالفعل فعلها في رحلته إلى العاصمة الإيطالية روما لخوض اختبار مثير أمام لاتسيو على ملعب الأوليمبيكو، وبالفعل فقد تحقق له ما أراد وعاد بنقاط الفوز بهدفين مقابل هدف ليشعل أجواء الكالتشيو من جديد ويصبح الصراع ثلاثيا على اللقب رفقة ميلان الضيف في مواجهة الليلة، والإنتر.

كان نابولي في الموعد هذا الموسم رغم أنه أقل الأندية إبراما للصفقات في الفترة الماضية، على عكس إنتر ميلان حامل لقب الكالتشيو، أو ميلان الذي دفع أموالا في جلب العديد من الأسماء منها لا يلعب كثيرا كالفرنسي أوليفيه جيرو، وهذا يعد إنجازا أن تظل تحارب على اللقب حتى الجولات النهائية بل لديك فرصة مثلك مثل الثنائي الآخر لتحقيق البطولة.

توقيت مباراة نابولي وميلان بالدوري الإيطالي

تترقب جماهير كرة القدم الإيطالية موقعة مثيرة ومرتقبة في المرحلة 28 من الكالتشيو تجمع بين ميلان ونابولي اليوم على الهواء عبر Lega Serie A YouTube على موقع يوتيوب بتعليق السعودي المميز فهد العتيبي وذلك في تمام الساعة الثانية عشر إلا ربع مساء بتوقيت أبو ظبي، الساعة التاسعة إلا ربع مساء بتوقيت الجزائر، الساعة الثامنة إلا ربع مساء بتوقيت جرينتش، الساعة الحادية عشر إلا ربع مساء بتوقيت مكة المكرمة، العاشرة إلا ربع مساء بتوقيت القاهرة.

أما ميلان فقد تعرض للسقوط في فخ التعادل خلال المباراتين الماضيتين من بطولة الدوري الإيطالي، وهو ما جعل جماهيره تغضب كثيرا لأن 4 نقاط كادت أن تضعه في مكانة أخرى ويبتعد بفارق النقاط عن أقرب منافسيه في الصدارة لكن هذا لم يحدث.