الخطيب: اتحاد الكرة تخلى عن الأهلي.. وهذا سر اللجوء للمحكمة الرياضية


 كشف محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي بعض الحقائق الخاصة بأزمة نهائي دوري أبطال إفريقيا التي جمعت المارد الأحمر بالوداد المغربي في المغرب وانتهت بفوز أصحاب الأرض بهدفين دون رد.

وقال الخطيب خلال المؤتمر الصحفي إن اتحاد كرة القدم في كل دولة هو المسئول عن تقديم طلب التنظيم وليس النادي، وفقا للبند رقم 28 الخاص بتنظيم المباراة النهائية من لائحة دوري أبطال إفريقيا التي تسلمها النادي من الـ"كاف"


وأضاف: "المسئول عن تقديم طلب التنظيم النادي أم اتحاد الكرة؟.. بالتأكيد اتحاد الكرة.. البند رقم «28» الخاص بتنظيم المباراة النهائية. من لائحة دوري الأبطال.. والتي تسلمناها من الكاف قبل بدء المسابقة".

وأكمل: "نص البند كالآتي:- "سيتم لعب الدور النهائي من مباراة واحدة فقط في إحدى الدول التي يتم اختيارها من قبل الكاف".. هذا هو البند الذي نص على إقامة المباراة بإحدى الدول.. وليس بأحد الأندية.. علمًا بأن الحكومة المصرية تساند دائمًا استضافة بلادنا لكل الأحداث الرياضية الدولية".

وأوضح أن مسئولي اتحاد كرة القدم المصري تحدثوا بكثافة في وسال الإعلام خلال الفترة الماضية، وكانوا يتوقفون دائما عند نقطة واحدة، وهي أن الأهلي لم يطلب تنظيم المباراة، وهو كلام غير صحيح.

وأكمل: "السادة المسئولون في اتحاد الكرة تحدثوا بكثافة في وسائل الإعلام خلال الفترة الماضية.. ودائمًا يتوقفون عند نقطة واحدة.. أن النادي الأهلي لم يطلب تنظيم المباراة. ولو كان طلب، كانوا سينفذون رغبته".

وتابع: "لا يصح أن يردد المسئولون في اتحاد الكرة كلامًا غير صحيح، وكلامًا يتعارض مع اللوائح وهم مسئولون عن إدارة اللعبة في مصر".

كما أكد أن اتحاد كرة القدم المصري تخلى عن النادي الأهلي في مواقف كثيرة.


وواصل: "الكل يتذكر ما تعرض له النادي الأهلي في نهائي دوري الأبطال عام 2018.. تعرضنا لظروف صعبة للغاية، ولم نجد أي مساندة أو دعم من اتحاد الكرة".

وأضاف: "طلبنا من اتحاد الكرة قبل شهور ما يقرب من ثلاث مرات.. في مكاتبات رسمية أنه يطلع بمسئولياته، وأن يتواصل مع الاتحادين الدولي والإفريقي؛ لحل أزمة تضارب المواعيد بين كأس العالم للأندية، وكأس الأمم الإفريقية، من أجل مشاركة لاعبينا الدوليين مع المنتخب المصري ومع النادي".

واستكمل: "أكد رئيس الاتحاد في ذلك الوقت. من خلال وسائل الإعلام أن المشكلة تم حلها، والمنتخب والأهلي كلاهما سيشارك بصفوفهما كاملًة في البطولتين.. "وليس كل ما يعرف يقال".. وللأسف في النهاية، لم يحدث شيء.. وتم حرمان النادي الأهلي من لاعبيه الدوليين في مونديال الأندية في أول مباراتين تقريبًا".

وكشف محمود الخطيب عن مماطلة اتحاد الكرة المصري في إمداد الأهلي بالمستندات خلال أزمة مباراة نهائي دوري أبطال إفريقيا.

وقال : "عندما قررنا اللجوء للمحكمة الرياضية الدولية؛ للحفاظ على حقوق النادي عقب قرار الـ«كاف» بإقامة النهائي في المغرب، تواصلت مع السيد رئيس اتحاد الكرة وطلبنا منه صورة من الخطابات المتبادلة بين الاتحادين المصري والإفريقي بخصوص تنظيم النهائيات الإفريقية.. وهذه الأوراق من المفترض. أن نبني عليها موقفنا القانوني".


وأضاف: "وللأسف لم نتلق استجابة منه حسبما وعد.. وطلبت من السيد العامري فاروق نائب رئيس النادي التواصل مع المدير التنفيذي للاتحاد في هذا الأمر، وقمنا بمخاطبة الاتحاد «كتابةً» ثلاث مرات.. وأخطرنا السيد وزير الرياضة بما يحدث مع النادي الأهلي .. ووعدنا بالتدخل".

واختتم الخطيب قائلا: "بعد أربعة أيام من المماطلة، كلفت الدكتور سعد شلبي المدير التنفيذي للنادي بالذهاب إلى اتحاد الكرة، ومقابلة المدير التنفيذي للاتحاد، وأبلغه مدير الاتحاد أنه لن يستطيع تسليمه أي صور من الخطابات المتبادلة إلا بعد أن يتلقى موافقة رئيس الاتحاد".


close